تصفح التصنيف

مقالات

ظهور البغدادي ما هو تفسيره ؟

1- من المهم ان نتاكد في ظل لعبة المخابرات العالمية والعربية والخليجية والدور الامريكي والاسرائيلي في المنطقة هل فعلا هو البغدادي ام غيره؟. وهل هو النسخة العاشرة او العشرين التي يضحكون بها على ذقون العراقيين وابناء المنطقة؟ . 2- لايمكن التاكد من ان النسخة…

توقيت خبيث

توقيت خبيث القلم السياسيّ ------------ أقدمت السعوديةُ على إعدام (37) مؤمناً طاهراً ، كلّ واحد منهم يساوي شسعُ نعلِه آل سعود بأَسرهم وأُسرهم وتاريخهم وتيجانهم , وليس في الأمر غرابة في بلد «الثرّامات»، و«التقطيع بالمناشير»، و«فتاى التكفير» ، و«حزّ الرقاب»…

تقبيل الاحذية والنفوذ لايمكن ان يغطي الشذوذ

مكابدة البابا، المتهالكة ركبته، وهو يركع لتقبيل اقدام واحذية زعماء جنوب السودان، سلفاكير ميارديت ونائبه السابق الذي عصاه وخرج على سلطانه ورفع في وجهه السلاح وصنع من نفسه زعيما للتمردين ضده، وقد انتابت البابا حمة التقبيل وملكه استذواق الاحذية، فلم يبخل حق ثلاثة…

ايران تدق اسفينها الثاني بنعش اميركا والثالث أعظم

خلال ايام قليلة شهدت المنطقة حدثين هامين جدا حاولت امريكا و"اسرائيل" ومن لف لفهما جاهدين للتشويش عليهما دون جدوى، الاول زيارة الرئيس الايراني حسن روحاني الى العراق، والثاني اجتماع ثلاثي لرؤساء اركان ايران والعراق وسوريا في دمشق. زيارة الرئيس روحاني التي وصفها…

صراع الحارات اكثر منطقية من صراع الحضارات

نال لقب نبي السياسة، على اثر نشر كتابه، صراع الحضارات في عام ١٩٩٣م، انه المؤلف والمفكر والسياسي والاستاذ في جامعة هارفارد، صامويل هاتنتغون، والذي بلور فيه صياغة عالم احادي القطب، يجعل الولايات المتحده فيه، الماكنة التي تقود عربات الدول ومن ضمنها الاوربية، في…

العراقيون سائرون إلى الفتح.

في هذه المرّة لا نعلم هل أنّ حوارات السيّد العامريّ وتحالفه مع السيّد مقتدى الصدر كانت (زواجاً كاثوليكيّاً) أم (زواجاً دائماً) أم (زواجاً منقطعاً) ، فهذا ما تقرره الأيّام القادمة ، وتكشف عنه الأحداث الآتية ، وطبيعة العلاقات والحوارات . وبالإجمال أيّ نوع من…

هذا هو نصر الله

باسم أبطال العراق باسم أبطال اليمن ، والبحرين ، وإيران ، اسمحوا لي أنْ أُحيي – باسمكم – راس المجاهدين سماحة السيّد حسن نصر الله . يا سيّدنا نصر الله : ثق لولاك ، ولولا أبناء الشرف الرفيع من المجاهدين في المعمورة وفي وطني العراق لاستحييت أنْ أكون عربيا ،…

التجاذبات الكروية رسائل سياسية

من مفارقات السياسة اللعوب وضبابيتها، انها تؤثر على الحياة وتعبث في مفاصلها، وتنومها مغناطيسيا، وتجعل منها قيحا وعفنا كوجه صدام العفلقي ومحمد بن سلمان واولاد شيخ زايد الذين طالما ظلموا من لجأ اليهم فارا من وحش الطاغوت او الفاقة، فلم يحسنوا وفادتهم ويكرموا…

سياسة الخرطوم بلغت الحلقوم

العصا الغليظة السوداء التي لاتفارق يد المشير، عمر البشير، وكانها طرفه الخامس، لايهش بها على رعيته، لانه ليس من صالح الرعاة، ولكن له فيها مآرب اخرى، فانه يرعد ويزبد بها الناس التي كرهت حكمه الطويل ، وخرجت عليه في مظاهرات سلمية تنادي بازالة نظامه، فقتل منهم…

توم وجيري او اسرائيل والبرلمان العراقي

كرة الشك تكبر كما الثلج، حينما ترتاد دروب الشبهات ودهاليز العلاقات المريبة، وخصوصا حينما يكون هناك ظلا دنيئا من الاحتلال، الذي لاتكاد تنتهي برامجه الابليسية المشيطنة٠ مااعلنته مؤخرا الخارجية الاسرائيلية، ولحاجة في نفس يعقوب، ان ثلاثة وفود عراقية ضمت ١٥ شخصا،…