162/متغير الطاقة وسياسة الصين الخارجية نحو منطقة الخليج بعد عام 2001

ان واحداً من أهم المصدرين للنفط الى الصين هي منطقة الخليج وهي منطقة غير مستقرة يزداد استيراد الصين منها وعلى صعيد الغاز الطبيعي يمكن ان تكون أهم مورد للغاز الى الصين مستقبلا. ان وجود علاقة ارتباط بين الصين ومنطقة الخليج متعلقة بالتجارة والطاقة كلها تدفع الصين الى اقامة سياسات مهمة تجاه منطقة الخليج.

ان الدراسة تهدف الى تأكيد عدى نقاط ومنها: ان الصين هي قوة كبرى، تحقق معدلات نمو اقتصادي كبيرة، واستمرار نموها يرتبط باستهلاك كميات كبيرة من الطاقة ، ان احتياطي الصين وانتاجه من الطاقة التقليدية اخذ ينقص، وانها انفتحت على استيراد كميات متزايدة من النفط والغاز الطبيعي ، واخذت تهتم بمناطق الاحتياطي والانتاج للطاقة وهو ما سيفرض عليها تغيير سياساتها الدولية ومنها سياساتها الخارجية تجاه مناطق انتاج الطاقة التقليجية، وان نموها سينتهي الى تحولات كبيرة في مكانتها في النظام الدولي ومن ثم حصول تغير في سياساتها الخارجية تجاه مناطق واقاليمه المختلفة