الصحة العراقية توضح بشأن تقنية روسية تستخدم لعلاج المصابين بكورونا في البلاد

أكد المتحدث باسم وزارة الصحة، سيف البدر، اليوم الأحد، أن العراق يستخدم جزءا من التقنية الروسية الحديثة في مواجهة مرضى جائحة كورونا والتي اعلن عن تفاصيل بخصوصها في وقت سابق.

(بغداد اليوم) بغداد – أكد المتحدث باسم وزارة الصحة، سيف البدر، اليوم الأحد، أن العراق يستخدم جزءا من التقنية الروسية الحديثة في مواجهة مرضى جائحة كورونا والتي اعلن عن تفاصيل بخصوصها في وقت سابق.
وقال سيف البدر، في حديث لـ(بغداد اليوم)، إن “التقنية الروسية الحديثة لعلاج كورونا ليست جديدة، وبعض من فقراتها مطبق بشكل فعلي في العراق، ويجري استخدام جزء منها لمعالجة المصابين بالفيروس”.
وأضاف البدر، أن “وزارة الصحة تتابع على المستوى المحلي والدولي كافة المستجدات والتحديثات الخاصة بعلاج جائحة كورونا”.
وأعلنت موسكو، في وقت سابق، تسليم عدد من المستشفيات الحكومية عقار “أفيفافير” لعلاج المصابين بفايروس كورونا.
وبدأ مصنعان عالميان الإنتاج الشامل لأفيفافير بالفعل، بعد ثبوت فعالية عالية خلال المرحلة الأولى من التجارب السريرية التي أجرتها Moscow State Medical University, Lomonosov Moscow State University، ومؤسسات أخرى، إذ أظهرت التجارب أن فعالية الدواء تزيد على 80%، إذ عادت حرارة المرضى الذين تناولوه إلى طبيعتها في اليوم الثالث، ما يشير إلى أن الدواء عطّل آليات التكاثر لفايروس كورونا. وقد أصبح Avifavir أيضًا أول دواء قائم على Favipiravir في العالم معتمد لعلاج فايروس كورونا.
وفي وقت سابق، كشف مسؤول طوارئ مكتب منظمة الصحة العالمية في العراق، وائل حتاحت، عن موعد مبكر لإنتاج لقاح فيروس كورونا وتوزيعه عالمياً وذلك بعد ان توقعت تقارير ان يتم نهاية العام الجاري، فيما كشف عن نتائج مشجعة تقوم بها 7 شركات عالمية.
وقال حتاحت بمقابلة متلفزة تابعتها (بغداد اليوم) ان “هناك 120 شركة عالمية بدأت مشاريع بحثية بهدف الوصول إلى لقاح ضد فيروس كورونا، وما ينتج يحتاج إلى تجارب سريرية على الحيوانات، وفي حال تولد رد فعل مناعي فإن هذا يشكل أول مرحلة إلى جانب مراحل لاحقة تطبق على الإنسان ، فيما وردنا ان المرحلة الاولى طبقت على مجموعة محدودة جداً من الأشخاص لمعرفة كيف سيؤثر الفيروس على الجسم وهل سيكون الرد الفعل المناعي الذي ينتج عن العلاج فعالاً أم لا”.
وأشار إلى أن ” هناك 7 شركات عالمية تجاوزت هذه المرحلة حتى الآن ودخلت بمرحلة جديدة يجرب فيها اللقاح على عدد أكبر من الأشخاص بفئات مختلفة وتم تجاوز هذه المرحلة أيضاً، فيما استطاعت شركة وحيدة ان تجربه على أعداد كبيرة من الناس ، وهي مجموعة موديرنا بالولايات المتحدة الأميركية، وسوف يطبق اللقاح المقترح على 30 الف شخص، واذا انتهت هذه المرحلة واتت بالنتائج المرجوة وهذا ما نتوقعه خلال شهر من الآن فمن المفترض أن تكون المرحلة التي تليها أخذ إجازة للقاح من الإدارات الحكومية العالمية، وعلى رأسها منظمتا الغذاء والدواء الأميركية والأوروبية”.
وبين حتاحت أن “أي لقاح في العالم يتم تطويره لن يكون حكرا على دولة معينة” مبيناً انه ” بحسب ما وردنا من مجموعة موديرنا فأنه من المتوقع إجازة لقاحهم في الشهر الثامن وسيبدأ الانتاج في الشهر التاسع، بطبيعة الحال هم بدأوا بالإنتاج بكميات كبيرة لكن التوزيع سيكون في الشهر التاسع”.
واعلنت وزارة الصحة العراقية اليوم تسجيل 58 حالة وفاة و 1259 اصابة جديدة بفيروس كورونا.