الى الابطال …

محمد صادق الهاشمي

محمد صادق الهاشمي

لا وقت للتفرج والتلاؤم والتأمل والتريث فان عدوكم يتربص بكم ريب المنون لاجتثاثكم من خلال حرق العراق والدفع بعناصر مستعدة لذبحه من الوريد الى الوريد لإيجاد ثغرات يمكن من خلالها اخلال الامن بغية فسح المجال لتدخلها وتدويل مصير العراق ومصادرة القرار وتعطيل الدستور والغاء القانون والحقوق التي اقرها الدستور.

عدوكم يعز عليه ان ينتصر العراق على داعش وان يمسك الشرفاء بيد من شرف وقوة من حديد بدولة العراق من هنا حرك جنوده راكبا موجة التظاهر ومندسا بخبث لامثيل له فاخذ يحرق العراق ويحرق مستقبل العملية السياسية ويجاهر عبر عناصره بإلغاء التاريخ والمصير والمسيرة الرسالية التي عمدها الابطال بالدماء.

عدوكم الغى الحوزات والاسلام السياسي وتاريخ الصدرين ويتجه الى الغاء المقاومة والاحزاب الاسلامية واجتثاث تاريخنا وتعميق الفتنة في جدران البنية الاجتماعية.

عدوكم يريد الغاء حتى القيم الاخلاقية الاسلامية وليس ادل مشاركة المثليين بالتظاهرات وتجاهرهم بالعري والخزي والهوان لرسم صورة مؤلمة لمستقبل العراق وفتح الباب الى عراق مولم جديد مهين لكرامة الشعب العراقي.

الحل ان تنزل الجماهير الى الشارع بتظاهرات حاشدة مهيبة واعية رادعة مستمدة قوتها من تاريخها وحاضرها رافعة العلم العراقي وتحمل في قلبها كل الوعي والاصرار والصدق لمواجهة التحدي الامريكي وان السكوت موت والثورة المضادة وحدها من يتكفل ارجاع العراق الى سيرته الاولى.

ارفعوا صور الشهيدين الصدرين وال الحكيم والمرجع الكبير السيد السيستاني ومراجع العراق والشهداء والابطال.

نحن هنا لا يمكن ولا يمكن الا ان ننتصر والضعيف لا يحترمه احد والدول لا تحميها الا الرجال والثبات والوعي والحضور في الميدان فلاتسمحوا لأمريكا ان تتواجد في الميدان بل لكم الارض والسماء والمجد.

نحن لابد ان نشارك في تظاهرات تعيد الى العراق مجدة وتدافع عن مستقبله.

هسه عرفتوا نائب ترامب ليش نزل بقاعدة عين الأسد وفي وقت بعيد عن اعياد الميلاد التي عادةً يقومون بزيارة جنودهم الذين يقاتلون خارج الولايات المتحدة !! والتقى بشيوخ عشائر الانبار !! وذهب الى الاقليم والتقى رئيس الأقليم !! الفلم الكبير المخطط اخراجهُ في العراق ما زلنا بمقدماتهِ والتظاهرات الغير سلمية والفوضى والتحشيد الاعلامي على انها ثورة ماهو الا البداية … اما الفصل الخاص بالنهاية ففيه مفاجأة !! ان العراق سيقسم الى ثلاث اقاليم او ثلاث دويلات عي..را..اق .. وراح نبقى نصيح نريد وطن ان لم نصرخ ونقاوم ونعمل بشعار امريكا برة بره ونقف بالضد من مشروعهم القادم.