كركوك نورماندي العبادي أكبر عملية إنزال في التاريخ العسكري؛ شنها الحلفاء في 6 يونيو/حزيران 1944 -انطلاقا من بريطانيا- على سواحل منطقة النورماندي شمال غربي فرنسا،
فتاة حررتها القوات الأمنية.. تبحث عن ذويها (صورة) حررت القوات الأمنية فتاة ايزيدية تدعى "هوازن الياس سليمان علي الجليكي" من قبضة تنظيم داعش الإرهابي، إلا أن القوات المحررة لم تتمكن من الوصول إلى عائلتها وذويها لتسليمها.
الاء طالباني: يجب ابعاد كركوك والمناطق المتنازع عليها من "الاستفتاء" دعت النائب عن التحالف الكردستاني الاء طالباني، الجمعة، القادة الاكراد الى ابعاد محافظة كركوك والمناطق المتنازع عليها من استفتاء اقليم كردستان
بالأرقام المؤكدة .. راتب مسعود أعلى من راتب ترامب واوباما ! سلطت وكالة “ايكورد” الاخبارية، الضوء على ضخامة راتب رئيس اقليم كردستان (المنتهية ولايته ) “مسعود بارزاني”، مقارنة برواتب كل من “دونالد ترامب” و “باراك اوباما
صدر حديثاً كتاب الالحاد بين المغالطات وتطويع الاوهام دراسة تحليلية نقدية لنظريات الالحاد ومفكريه وأدلة بطلانه من اصدارات مركز الهدى للدراسات الحوزوية
ثامر السبهان عمرو بن العاص العصر
17:32-2017-08-05
ثامر السبهان عمرو بن العاص العصر

ثامر السبهان عمرو بن العاص العصر
.......

((تحليل للبيان الذي أصدره المكتب الخاص للسيد مقتدى الصدر يوم الثلاثاء 1.8.2017 حول زيارة السيد الصدر للسعودية.))

.......

الدكتور مهند عسيري

 

أصدر المكتب الخاص للسيد مقتدى الصدر يوم الثلاثاء المصادف 1.8.2017 بياناً تناول زيارة السيد الصدر للسعودية موضحا أن الزيارة كانت :

1. 

(( تلبية لدعوة كريمة من قيادة المملكة العربية السعودية الشقيقة )).

ويبدو بوضوح من هذا النص أن الزيارة كانت بدعوة من الجانب السعودي وهذا يعني إن أصل الحراك هو حراك سعودي ، أي أن المبادرة كان قد تم تحديد اتجاهها نحو السيد مقتدى وتم استهدافه بها شخصيا وبأدوات واضحة وغير خفية على أحد.

2. 

وأشار البيان الى أن (( وزير الدولة لشؤون الخليج العربي ثامر السبهان ووفد المراسم الملكية)) هو الذي كان على رأس مستقبلي السيد مقتدى الصدر.

وكلنا نعرف من هو السبهان هذا !!! فهو معروف منذ خدم في بيروت كملحق عسكري برتبة عميد في السفارة السعودية هناك. وقد ترك خلفه في ذاكرة اللبنانيين الوطنيين أثرا سيئا ومذموماً. ولذلك تم اختياره ليكون سفيرا لنظامه في بغداد حيث كان قد اتقن في لبنان حياكة المؤامرات والفتن والدسائس. وما أن وصل بغداد حتى سارع الى عقد لقاءات لا حصر لها وقد ركز نشاطه في اتجاهين متضادين :

الأول : في اتجاه دعم القوى الإرهابية بكل أشكالها وكذلك دعم القوى المضادة للعملية السياسية.

الثاني : في اتجاه القوى السياسية الشيعية : حيث قرر السبهان أن يلعب ، في عصرنا هذا ، دور عمرو بن العاص وأن يستخدم أخطر الأسلحة التي استخدمها هو ومعاوية في عدوانهما على أمير المؤمنين الامام علي عليه السلام : المكر والمال السياسي ( بمفهومه الحالي ). وهذا ما فعله السبهان في المعسكر الشيعي حيث تمكن من اختراق إثنين من أكبر القوى السياسية الشيعية وهما التيار الصدري والمجلس الأعلى ( تم اختراق فرسان الأمل ولاحظوا اختيار الاسم " الأمل "فهو نفسه الذي تفرضه السعودية على عملائها في كل مكان وتروج للإسم من خلال برامج تلفزيونية إنسانية وغير ذلك.) ويؤسفنا القول أنه نجح في اختراق الأسوار الشيعية وتمكن من إسقاط قلعتين من القلاع الشيعية. 

طرد ثامر السبهان من العراق بسبب تدخلاته السافرة والعدائية والعدوانية في الشؤون العراقية وقد تمت ترقيته الى درجة وزير مكافأة له على إنجازاته الكبيرة في العراق وزيارة السيد مقتدى للسعودية هي واحدة من تلك الانجازات الكبيرة باعتبارها اختراقا للحصون الشيعية ووجود السبهان على رأس المستقبلين دليل على كونه هو عراب الزيارة والمخطط لها كما يعني ان عملية الاختراق كانت قد تمت خلال وجود السبهان سفيرا في العراق. 

 

 

3. 

وأكد البيان  أن (( الصدر التقى صاحب السمو الملكي الامير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد ......وتوافقت آراء سمو ولي العهد السعودي مع آراء الصدر في عدد من المواضيع التي تهم العراق ووحدته واستقراره وامنه والعملية السياسية وتعزيز التعاون في مجالات عدة".))

 

وهذا يعني ان السعوديين لم يسمحوا للسيد مقتدى الصدر بالتفاهم والتفاوض حول الجرائم التي ترتكب ضد الشيعة في السعودية والبحرين والإمارات والكويت واليمن والباكستان وأفغانستان ونيجيريا وكل مكان فيه شيعة وتصل اليه يد الوهابية السعودية الوحشية ذلك لأن البيان لم يأتِ على ذكر هذه المواضيع الحساسة والهامة. وهكذا تم التفاهم على العراق فقط وعلى ما سيفعلونه في العراق. ويحق للمواطن أن يتساءل : لماذا لم يتم التفاهم والتوافق حول ذبح الشيعة في السعودية وحول ذبح الشيعة في البحرين وحول المجازر التي ترتكبها السعودية في اليمن وفي سوريا, إذا كان كل هذا لم يتم التوافق عليه فعلى ماذا توافقت آراء الصدر مع محمد بن سلمان؟!!

 

*هل توافقت على نقل الصراع الى داخل العراق و بأدوات شيعية .

*هل توافقت على ان يتحول الصراع من الطائفية الى العرقية بين العرب والفرس .

*هل توافقت على أن يعيد التاريخ نفسه وان يقاتل العراقيون إيران ، مرة أخرى ، نيابة عن السعودية مقابل سيارة تويوتا وحفنة من الدولارات .

*هل توافقت الآراء على قيام حرب أهلية شيعية شيعية وان نخرب محافظاتنا مجاملة للسعودية التي خربت المحافظات السنية التي كانت ضحية لوهابيتها وإرهابها .

*هل توافقت الآراء على خوض حرب داخلية ضد الحشد الشعبي .

*هل توافقت الآراء على طرد الإيرانيين الذين دعمونا وساعدونا وقاتلوا معنا وحرروا معنا العراق من الاحتلال والإرهاب لندخل بدلا عنهم السعوديين الذين جلبوا لنا الاحتلال والإرهاب والطائفية.

*على ماذا توافقت الآراء في العراق هل يستطيع احد من التيار الصدري إخبارنا حقيقة ما جرى هناك .

 

وأضاف البيان (( الصدر لمس حرص القيادة السعودية على علاقاتها مع العراق"، ولكن البيان لم يوضح لنا كيف هو شكل هذا الحرص وما هي دلالاته وأين ومتى وكيف لمسه ؟!!! في الوقت الذي تتوفر فيه لدينا مئات الآلاف من الأدلة التي تدين السعودية بدعمها الاٍرهاب.

 

4. 

وحمل البيان بشرى وهي (( استغلال فرص الاستثمار في العراق والمساهمة في تنمية مناطق جنوب ووسط العراق )). وهذه البشرى الاستثمارية خاصة بالتيار الصدري ومقاوليه ومستثمريه حيث ستتدفق أموال الحرام السعودية لشراء أكبر عدد من الناس وتحويلهم الى دواعش من نوع خاص وسوف تلمع سيوف الأمراء الجدد تحت أشعة الشمس باحثة عن الرقاب بعبثية لا مثيل لها ، ويبدو إن الصدريين لا يدركون خطورة إدخال السعوديين الى المدن الشيعية بل يبدو أنهم قد تملكهم السرور والفرح بهذا الدخول. ومن أعجب الأمور أن تدخل عدوك الى بيتك في الوقت الذي  يقتل فيه أخاك وابن عمك وهم في بيوتهم.

 

 

، والمساعدات الانسانية للمتضررين والنازحين والمهجرين، حيث اصدر خادم الحرمين الشريفين امرا بتقديم 10 ملايين دولار اضافية لمساعدة النازحين عن طريق الحكومة العراقية،

 

5. 

(( وبحث افتتاح قنصلية عامة في النجف تسهل التواصل بين البلدين، وسرعة انشاء خط جوي بين البلدين".))

وهذا خرق آخر لم تكن الوهابية تحلم به طوال تاريخها الدموي المعادي للشيعة والتشيع.

من كان يصدق أن يسمح للوهابية بافتتاح وكر لها في النجف الاشرف وكربلاء؟!!!

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

6. 

 

واشار المكتب الى ان "الزيارة اثمرت عن نتائج اخرى ابرزها سرعة افتتاح المنافذ الحدودية لتعزيز التبادل التجاري بين البلدين وافتتاح معبر الجميمة مع النجف ،

 

أما عن افتتاح المنافذ الحدودية فهو قرار قديم وليست له علاقة بالزيارة وكانت نتيجة اتفاقات حكومية بين البلدين .

 

7. 

وتعزيز التعاون في مجال الشباب نظرا لما يمثله الشباب من اهمية في المستقبل"،

هنا توقفوا ايها السادة !!!

وتأملوا وتفكروا ما الذي يعنيه هذا النص (التعاون في مجال الشباب) أين ؟!!! وكيف؟!!! ولماذا؟!!! وبماذا؟ّ!!!

نعتقد ان هذا اخطر البنود التي تم الاتفاق عليها لأنه سيؤدي الاختراقات مباشرة على مستوى القواعد في التيار الصدري.

 

8. 

لافتا الى ان "الجانب السعودي ابدى رغبته في تعيين سفير جديد للملكة العربية السعودية في بغداد للنهوض بمستوى العلاقات".

سيحاول السعوديون إعادة السبهان الى بغداد إذا استطاعوا بالتعاون مع التيار الصدري ( على الرغم من منصبه الجديد كوزير ) وفي كل الأحوال سيكون السبهان ، من خلف الحدود ، هو القائد الأعلى للمجاميع وللمخططات التآمرية وسيكون السفير السعودي الجديد هو القائد الميداني المباشر لعدوانين على العراق أحدهما سري مخابراتي وإرهابي والآخر علني بأدوات شيعية تنفذ اختراقات أمنية وميدانية مباشرة تؤدي الى فوضى أمنية وسياسية. إن وجود سفير سعودي في بغداد قبل التوصل الى حلول إقليمية عادلة ونهائية سيكون نقمة على العراقيين ورحمة للإرهابيين والمتآمرين والمنتفعين.

9. 

وشدد المكتب على ان "نتائج زيارة الصدر الى المملكة كان من ضمنها تبني خطاب ديني واعلامي معتدل يدعو للتعايش السلمي والتعاون والمصالح المشتركة بين البلدين والشعبين".

وهذا غير صحيح على الإطلاق لأن من أولى مخرجات هذا اللقاء الغريب تلك التغريدة العدوانية الآثمة التي أطلقها السبهان والتي قسم فيها الشيعة والتشيع الى قسمين قسم يعاديه ويحاربه لأنه لا يستطيع استعباده ولا يستطيع إخضاعه أو شراءه أو الانتصار عليه وهو التشيع الخميني ،كما أسماه السبهان ، أما القسم الآخر فهو التشيع الخاضع الخانع البائع نفسه ودينه بدنياه والذي وصفه السبهان بالتشيع (( الأصيل )). وَمِمَّا يدعو الى السخرية أن المؤسسة الدينية السعودية الوهابية استنكرت وصف التشيع بالأصيل واعتبرته خرقا للمذهب الوهابي الذي يعتبر التشيع كفرا وإشراكا وأمرت بحذف التغريدة غير أن التحالف الإعلامي السعودي الصدري تمكن من أن يحتال على السيد مقتدى الصدر ويصور له أن حذف التغريدة كان استجابة لطلب من السيد الصدر.

أما فيما يتعلق بالادعاء القائل (( نتائج زيارة الصدر الى المملكة كان من ضمنها تبني خطاب ديني واعلامي معتدل يدعو للتعايش السلمي )) فإن متابعتنا للإعلام السعودي وللإعلام التابع والحليف والمأجور للسعودية أثبتت عدم صحة هذا الادعاء بل على العكس من ذلك حيث بدأ هذا الاعلام حملة عدائية شديدة ضد النصف الشيعي (( الرافضي )) الكافر الذي لا يمكن شراؤه واحتواؤه والانتصار عليه. ونرجو من كل عراقي وبشكل خاص من كل شخص في التيار الصدري أن يتابع الإعلام السعودي وتوابعه وأذياله ليتأكد من إن هذا مجرد كلام يشبه الى حد كبير رفع المصاحف في صفين.

 

10) أما الحديث عن العلاقات الثنائية مع دول الجوار فقد جاء مخيبا للآمال لأنه لم يتضمن أي إشارة الى حل أو مشروع أو رؤية أو فكرة أو حتى كذبة فالسعودية لا تملك إلا لغة القتل والذبح والتآمر ضد دول الجوار ولم يتم الاتفاق على أي شيء ينفع الأمة لأنهم لو كانوا قد توصلوا الى شيء مفيد لأعلنوه وبما أنهم لم يعلنوا شيئا فهذا يعني واحداً من أمرين : إما أنهم لم يتفقوا على ما يفرح الأمة ويسرها !!!! وإما أنهم اتفقوا على شيء لا يسرها ولا يرضيها ولذلك لا يستطيعون إعلانه.

11) يتضح من هذا البيان ما يلي:

1- تمكنت السعودية من اختراق حصون وقلاع التشيع (( الأصيل )) بعد أن عجزت عن هزيمة التشيع الرافضي.

2- لم تصدر السعودية أي إشارة تشير الى حدوث أي تغيير في مواقفها على المستوى الإقليمي وعلى المستوى العراقي وبذلك تعتبر هذه الزيارة شخصية ونتائجها شخصية ومكاسبها شخصية.

3- أكدت التصريحات والمخرجات والبيانات الصادرة عن طرفي الزيارة وجود انعكاسات سلبية خطيرة لهذه الزيارة على الوضع العراقي في المرحلة القادمة.

4- كما أكدت المخرجات على تمدد وتوسع التدخل السعودي في العراق بالمرحلة القادمة.

5- كل المؤشرات توحي بأن السعودية وأمريكا وإسرائيل وحلفاؤهم الإقليميين يخططون لحرب أهلية شيعية شيعية سيكون مسرحها وميادينها بغداد والمدن الشيعية كافة. وهذا يعني أن الشيعة قد يخسرون مرحليا أو الى ظهور الامام المهدي عجل الله فرجه الشريف مدينتين من كبرى مدنهم المقدسة وهما الكاظمية وسامراء وذلك لعجزهم عن الدفاع عنهما بسبب الحرب الأهلية بين الشيعة الإمامية والشيعة الوهابية إذ قد يخسر الشيعة منطقة الكرخ كلها بعد أن يستولي عليها الجيش السني الذي يبدأ بالزحف نحو بغداد ونحو سامراء بعد سقوط المدن السنية بشكل تلقائي ودون قتال كما حصل عند سقوط الموصل. وقد يخسر الشيعة بغداد كلها وتحدث هجرة مليونية باتجاه الكوت والعمارة لأنها ستكون الطريق الوحيدة الآمنة بعد أن يستعيد الارهابيون جرف النصر ويهددون الطريق الدولية باتجاه الفرات الأوسط ومدن الجنوب التي تكون مشغولة هي الأخرى بحرب أهلية بين الشيعة الإمامية والشيعة الوهابية. وما نكتبه هنا ليس خيالا بل هو عين الحقيقة. فلقد تمكن الارهابيون من طرق أبواب مدننا المقدسة عندما كنّا متحدين وعندما كنّا جميعا خلف مرجعيتنا الرشيدة وفتواها المقدسة فكيف ستكون حالنا عندما ننقسم الى قسمين و (شيعتين) وسيكون أحد القسمين قد انتقل من تقليد المراجع الشيعية الى الاستعانة بمفتي السعودية آل الشيخ من خلال اعتماد فتاواه كتبرير للتمرد على المرجعيات وللقيام بأعمال تعد خروجا عن المذهب وعن الدين. وهذا أيضا ليس خيالا لأن الذين ينخرطون في مثل هذه التحالفات يضطرون الى القبول بكل شيء مقابل البقاء وعدم السقوط لأنهم أشخاص ليست لهم أهداف ومبادئ سامية يدافعون عنها ويموتون من أجلها.

6- يحتمل البيان المزيد من التحليل ولكننا نكتفي بهذا القدر وآخر قولنا أن لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم

.......

الموقع غير مسول عما ينشر من أفكار

 

 


الكاتب: الدكتور مهند عسيري
ارسل لصدیقک تعلیقات
نشاطات

119 تراجع الموارد المائية في العراق من منظور القانون الدولي للمياه العذبة
العدد السادس شتاء 2014 ربيع 2015
الإحصاءات
زوار اليوم: 2517
جميع الزيارات: 6774361