خلطة طبيعية تحميك من التعرق في فصل الصيف تزيد نسبة التعرّق في فصل الصيف، مع ارتفاع درجات الحرارة. كما تشعر المرأة العربيّة، أنّها تفقد الانتعاش تحت العباية عند خروجها من المنزل
شاهد: سحب "نارية" في سماء موسكو تثير ضجة بمواقع التواصل! شهد سكان العاصمة الروسية، موسكو، ظاهرة نادرة ومذهلة لتشكيل من السحب الحمراء والذهبية اللون، التي غطت المدينة بأكملها
الجيش السوري يعلن إسقاط طائرة إسرائيلية وإصابة أخرى اعلن الجيش السوري اسقاط طائرة حربية اسرائيلية داخل الأراضي المحتلة واصابة أخرى واجبار طائرتين اخرتين على الفرار بعد اختراق الطائرات للمجال الجوي السوري واعتدائها على احد المواقع السورية قرب مدينة تدمر
صورة داعشي ذبح أكثر من 400 جندي سوري ووقع بيد الجيش السوري تداول نشطاء موالون للدولة السورية على مواقع التواصل الاجتماعي صورة لشخص قالوا أنه مسؤول الذبح لدى تنظيم داعش الإرهابي في الرقة
صحيفة الأوبزرفر البريطانية: أكراد العراق يعرضون الأرض على بغداد مقابل الاستقلال قالت صحيفة الأوبزرفر البريطانية إن القادة الأكراد العراقيين يدرسون تقديم عرض للحكومة المركزية في بغداد يتنازلون بموجبه عن المناطق التي استولت عليها قواتهم في المعارك الدائرة لاسترداد الموصل
عصبة كراهية وليست امبراطورية
11:02-2017-05-10
عصبة كراهية وليست امبراطورية

حامد حميد البياتي

لقد بنى اجدادنا هذه البلاد، لقد بناها اسلافنا واباؤنا، ولا يمكننا ان ندع هؤلاء اليساريين ياخذون تلك البلاد منا، ولايمكننا حتى ان ندعهم يسيرون على ارضها ويسرحون ويلعبون فيها، وياكلون ويشربون منها، وقامت هذه المنظمة التي اسمها كوكلوس كلان، والتي تعتبر بداية العنصرية الدموية في امريكا، وبلغ اعضائها في اوائل القرن العشرين ستة ملايين، والتي تم تاسيسها بعد انتهاء الحرب الاهلية في امريكا، والتي كانت منهجيتها وسياستها هي مناهضة، الافارقة الامريكان، اذ تستخدم معهم القتل عن طريق الاعدام غير القانوني، وكذلك التعذيب، و الحرق على الصليب المحترق ، الذي يستخدم كعلامة مميزة لها، واغتصاب النساء، وبذلك تستطيع ال kkk وهذا ملخصها ان تعزز رسالتها ودورها في كتابة تاريخ الرجل الابيض عما فعله تجاه عدوه الاسود، كما كانت تطلقه عليه ٠

ان هذه المنظمة قامت على التخويف والتهديد، وكان غذائها الكراهية والعنف ، وقمع المهاجرين، ولفرض سيطرة القومية البيضاء، في المجتمع الامريكي، في بدايات القرن العشرين، وهي ترى ان من حق الرجل الابيض ان تفوز ثقافته على كل من خالفها من الثقافات، لتظل هي الاقوى وهي المسيطرة ٠

وان اعضائية هذه المنظمة يرون ان ترامب الرئيس الجديد، هو الحل الناجز، لعودة منظمتهم للسيطرة والمحافظة على امريكا من المهاجرين واللاجئين ايا كانت جنسيتهم واعراقهم ، ويبدو انها الان تستعد لهجوم جديد، بعد ان انتظرت كثيرا، وقد وضعت مظهرا خارجيا مخيفا، يتشابهون به، عبارة عن رداء ابيض وغطاء مثلث يخفي وجوههم الا اعينهم٠

وحالة اخرى ندونها من ديانة الشنتو التي تقوم على تقديس الطبيعة وعناصرها، وتعتبرها الها كونها من نتاج الاله الاعظم الميتراس ( الشمس ) وان الاباطرة الذين حكموا اليابان قد انحدروا من سلالة اله الشمس، وان الشعب الياباني يعد مميزا ومتميزا على سائر الشعوب والامم، ومن هذا يتبين، ان هذه الديانة تقوم على الاساطير والشرك، ومع هذا نرى وقبل عشرين سنة، ان رجلااعمى، ادعى النبوة واسس حركة تسمى يوم القيامة، محورها العنف، ودعى الى قتل الناس الذين يخرجون عن عقائد واخلاق ديانة الشنتو، وهذا يعني بصريح العبارة ابادة المليارات من البشر٠

والخمير الحمر الذين ارتكبوا مجازر مليونية بحق الشعب الكمبودي، لانهم استطاعوا السيطرة كشيوعيين على كمبوديا، وقتلوا ٢١/: من الشعب، الذين خالفوهم في الرأي والعقيدة ٠

ومانراه الان من الحركة العنصرية والمسماة بنيو نازية، المغالية بالعرقية والشعوبية، بل تعتبر في اقصى اليمين والتطرف، وقد تمكنت في الانتشار في الدول الجرمانية اي شمال اوربا، كالمانيا والنمسا وهولندا ودانمارك والسويد، وما المجزرة التي ارتكبت في النرويج قبل اربعة سنوات، والتي قام بها النازي الارهابي اندش بريفيك، حيث قتل ٧٠ شابا من عناصر حزب العمال الحاكم، بالاضافة الى المعوقيين والجرحى ٠ الا واحدة من جرائم هذه الحركة، التي تتسلى باحراق المعسكرات والمباني التي تهيأ لاستقبال اللاجئين في هذه الدول ٠

وجماعات الهندوس في الهند، التي تثبت مخالبها في صدور المسلمين، وتتفنن في اسفاك دمائهم ، وحرق قراهم ، وقتل مواشييهم، وتهجير جحافلهم وحشودهم ٠

ومع كل هذا السرد الموجع للمجتمع البشري، لم يزعم احدا من المسلمين، ان كل الامريكيين او اليابانيين او الهنود اوالكمبوديين او الاوربين ارهابيين او دمويين، وهذه ادبياتنا وتراثنا ننثره بين ايدي الدنيا، بل نقول ان رهطا وعصبة، اصابها هوس الدماء والعنف، فشذت عن جاده الحياة والاعتدال، وينبغي على العالم المتحضر علاجها فكرا وحوارا وثقافة، وان اصرت على الولوغ بالدماء فعلى القانون والقضاء ان ينبري للقصاص منها ومكافحتها وقطع اوردتها وشرايينها، ولكن مابالكم وقد وقفتم على قدم واحدة وناديتم بصوت واحد، ان كل المسلمين واسلامهم ارهابي عنفي دموي ، في حين ان المركبات الارهابية، تم تصنيعها وتدجينها وتفقيسها داخل مطابخ المخابرات العالمية، التي اعترفت بهذا، ثم ان عدد هولاء الشواذ خلقا واخلاقا، لايتعدون من نفوس المسلمين البالغ مليار ونصف، وبالاخص من ابناء السنة والجماعة الذي يفيض عددهم عن المليار، الا نسبة الواحد الى المئة الف، ويحكم كيف تحكمون، ولقد قال قراننا العظيم  وهو يوصينا ان نكون منصفين مع الاخر وان علا في عدائه وبغضه، اذ يقول ( يايها الذين امنوا كونوا قوامين لله شهداء بالقسط ولا يجرمنكم شنان قوم على ان لاتعدلوا اعدلوا هو اقرب للتقوى ) ٠


الكاتب: حامد حميد البياتي
ارسل لصدیقک تعلیقات
نشاطات

(115) قطاع الزراعة في العراق
العدد السادس شتاء 2014 ربيع 2015
الإحصاءات
زوار اليوم: 402
جميع الزيارات: 6483511