أهذه سوريا.. أم العوامية؟.. تفاصيل الحرب المروّعة نشرت تقارير صحفية بريطانية توثيقا لما يحدث داخل مدينة "العوامية" السعودية المحاصرة من قبل القوات السعودية منذ أكثر من 3 أشهر تقريبا
ناشطون ينشرون صورة لام عراقية تطالب الحكومة بمساعدتها بعد فقدان أولادها الـ3 بمعارك ضد “داعش” في مشهد تقشعر له الأبدان لما وصل الحال اليه في بلاد الخيرات والمليارات نشر ناشطون عراقيون على مواقع التواصل الاجتماعي صورة لأم عراقية
أمتيازات ومبالغ هائلة تصرفها الدولة على السجناء السياسين ومحتجزي رفحاء يمثل القانون الجديد المشرع من قبل مجلس النواب لتعويض السجناء السياسين في نظام صدام والمنفيين خارج العراق ورفحاء، تعويضات مالية هائلة وحلم كل سجين في العالم الحصول عليها
تفاصيل فشل بارزاني ومن هو الطفل الذي خذله في بروكسل أشارت تقارير اعلامية ان رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني لم يلق الا التجاهل في بروكسل وانه عاد بخفي حنين
نصرالله: الإنذار الأخير لمسلّحي الجرود ..تحرير الموصل انتصار استراتيجي على الإرهاب أمِل الأمين العام لحزب الله السيد نصرالله أن يتلقّف مسلحو جرود عرسال الفرصة الأخيرة لإجراء تسوية قبل بدء هجوم المقاومة عليهم
العراق يعتزم إنشاء مطار في كل محافظة بينما يمتلك 31 طائرة
07:38-2017-05-07
العراق يعتزم إنشاء مطار في كل محافظة بينما يمتلك 31 طائرة

أعلن وزير النقل، كاظم فنجان الحمامي، على هامش ملتقى المطارات العراقية، عزم وزارته إنشاء مطار في كل محافظة عراقية بالإضافة إلى مطار مائي في بحيرة دوكان التابعة للسليمانية في مشهد يوحي بسعي جميع المحافظات إلى اللحاق بركب النقل الجوي.

ويأتي التسابق بين المدن على المطارات في وقت لا تمتلك فيه وزارة النقل سوى 35 طائرة لعموم البلاد، فيما أعلنت توقيع عقد مع شركة بوينغ لشراء 45 طائرة، وهو عدد لا يتناسب مع عدد المطارات المزمع إنشاؤها بإلحاح من الحكومات المحلية، بحسب مختصين.

من جهته أعلن مدير الخطوط الجوية العراقية، سامر كبة، في تصريحات صحفية، وجود 31 طائرة تعمل بشكل فعلي وبخدمة مستمرة لدى شركة الخطوط، فيما يحتاج العراق خلال السنتين المقبلتين إلى أكثر من 20 طائرة جديدة.

 

وأوضح المتحدث باسم وزارة النقل، ليث الربيعي، أن الوزارة لجأت إلى اختصار عدد رحلات الأسطول الجوي الداخلية والخارجية، وكذلك استئجار الطائرات لسد النقص على رغم الكلفة الباهظة، إضافة إلى الغلق المؤقت للمطارات في المدن وتحوير بعضها لكي يلائم الأغراض الجديدة مثل الخزن، والمهام العسكرية الأخرى.

 

وبرأي الوزارة والمختصين، فإن الحل الأكثر نجاعة يكمن في تشجيع شركات الطيران الأخرى على القدوم إلى العراق، عبر إقناعها بزيادة أعداد رحلاتها الجوية إلى هذا البلد لا سيما الدينية، وحينها سيمكن استثمار مطارات المدن، وجعلها ذات مردود مالي.

 

كما ذكر نواب أن سبب الازدياد الارتجالي في أعداد المطارات بهذا الشكل الملفت يرجع إلى الدعاية الانتخابية، كما إنها مشاريع تشوبها الفساد وتستهدف جني الأموال، وفق قول عضو لجنة الخدمات النيابية جمعة ديوان. فيما ذكر آخرون أن الأعداد الكثيرة من المطارات، لا جدوى منها في ظل امتلاك العراق عدداً قليلاً من الطائرات إضافة إلى غياب شركات الطيران العالمية عن البلاد، فحتى مطار بغداد الدولي لا يستقبل إلا طائرات دول محدودة وقليلة.

ويشدد نواب ومختصون على تطوير البنى التحتية ووسائل النقل الأخرى مثل القطارات والطرق السريعة وشبكات المواصلات البرية المتطورة لازدهار المدن وجلب الاستثمارات إليها بدل محاولة إنشاء مطارات عديمة الجدوى اقتصاديا وعديمة الحركة بسبب نقص الطائرات.


ارسل لصدیقک تعلیقات
نشاطات

117 ـ أثر قانون الانتخابات لسنة 2005 وتعديلاته على الخارطة السياسية للكتل النيابية العراقية
العدد السادس شتاء 2014 ربيع 2015
الإحصاءات
زوار اليوم: 131
جميع الزيارات: 6642466