السيد نصر الله: سقطت "دولة داعش" .. ونحن لم نرسل سلاحا الى اليمن رد الامين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله في اطلالة متلفزة على الاتهام الذي تم توجيهه الى حزب الله في اجتماع الوزراء العرب
الاعلام الايراني: سليماني يعلن رسميا انتهاء سطوة داعش ذكرت وسائل الاعلام الايرانية، الثلاثاء، أن قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الايراني الجنرال قاسم سليماني أعلن "بشكل رسمي"
آية الله خامنئي: شكراً للعراقيين.. أعرب قائد الثورة الاسلامية آية الله السيد علي خامنئي اليوم الاثنين، عن شكره للحكومة والشعب العراقي والحشد الشعبي وأجهزة الامن مشيدا بخدماتهم للزوار وتأمين مراسم اربعينية الامام الحسين (سلام الله عليه
نص رسالة بارزاني الى البرلمان... يرفض فيها الإستمرار في منصبه وجه رئيس إقليم كوردستان، مسعود بارزاني، اليوم الأحد، 29 أكتوبر/تشرين الأول، رسالة إلى برلمان كردستان، مؤكداً "رفضه الاستمرار في منصبه"، بعد انتهاء فترته الحالية مطلع نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.
كركوك نورماندي العبادي أكبر عملية إنزال في التاريخ العسكري؛ شنها الحلفاء في 6 يونيو/حزيران 1944 -انطلاقا من بريطانيا- على سواحل منطقة النورماندي شمال غربي فرنسا،
النمر عام على عالميته
10:10-2017-01-05
النمر عام على عالميته

النمر عام على عالميته 

لما كانت الشهادة هي اثبات الشئ وتوثيقه او رؤيته وسماعه، اوالحضور الذي هو ضد الغياب، فيكون معناها اللغوي في هذا الاطار ٠

اما مصطلحا فالشهادة تعني ان انسانا يكون من الكمال والتكامل مايتخذ قدوة، ومن ابرز شئ في هذا المعنى هو القتل في سبيل الله ٠

ان اول شهيد منذ بدأ الخليقة الى ان يرث الله الارض وماعليها من الناحية القيمية والاخلاقية والانسانية، هو رسولنا الاكرم المعظم صلى الله عليه واله، اذ يقول القران الكريم ( فكيف اذا جئنا من كل امة بشهيد وجئنا بك على هؤلاء شهيدا)٠

وقوله عز وجل ( قل ان كان للرحمن ولد فانا اول العابدين )٠

وقوله سبحانه ( قل ان صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين، لاشريك له وبذلك امرت وانا اول المسلمين )٠

وان اول شهيد في الاسلام، اي اول من قتل هو هابيل بن ادم عليهما السلام، وكان من المتقين، فحسده الباغي الفاسد والمفسد قابيل، فقتله، فقتل الناس جميعا، اذ لولاه لتضاعفت البشرية، وازداد عددها، بل وربما كثر الخييرين فيها ٠

واما اول قتيل في سبيل الاسلام في زمن رسول الله كانت سمية الطاهرة ام عمار الموالي الكبير بن ياسر، فحينما يمر عليهم النبي وهم في عذاب المشركين مرهونين،  يقول لهم، صبرا ال ياسر فان موعدكم الجنة ٠اذ كان يقرا ( ولا تحسبن الذين يقتلون في سبيل الله امواتا بل احياءا عند ربهم يرزقون )٠

وقد رد على ابي سفيان في واقعة احد حينما قتل من المسلمين من قتل، قال ان قتلانا في الجنة وقتلاكم في النار ٠

واما شهيدنا النمر، فهو حارب الشرك والوثنية والالحاد المعاصر، كما حارب اهل البيت وشيعتهم، رواد الكفر، وان من علو مقامه ومرتبته ان قتل بيد نظام صنع على ايدي الاستعمار، من بكرة ابيه،  حيث بنيت ايدلوجيته على الكفر بلباس من التوحيد ٠

كان رضوان الله عليه، من العلماء الذين يرون،، انه يجب عليهم كفائيا ان يبوحون بالحق وبه يصدعون، بل في مقدمة الذين ينهضون بهذا الدور، فاصبح مثالا يتبع ومنارا يهتدى ومشعلا يقتبس منه، وفي مذهبه، وللناس في طريق العشق مذاهب، كان يرى ان التقية هي الية لبيان الحق، وليست الى كتمه واخفائه، الم يقل مولانا الصادق عليه السلام التقية ديني ودين ابائي، وقد اشرق نور المذهب على يديه، من خلال اسلوبه الجعفري المميز، وهاذا ماصرح به القران المجيد بقوله ( ياايها النبي انا ارسلناك شاهدا ومبشرا ونذيرا وداعيا الى الله وسراجا منيرا ) ٠

كان شهيدنا قويا في ذات الله صريحا في بيانه جريئا على الباطل، فمن اقواله التي ينبغي ان لاتنتسى ( ان لم نعش في الارض احرارا فلنعيش بباطنها ابرارا ) وحينما نصب سلمان وليا للعهد بعد هلاك من سبقه، رفض هذا الامر وبشدة، وقال مامعناه كيف يولى علينا، نحن بشر ومن حقنا ان ننتخب من نريد ٠

ولقد سعى للمزيد من الحقوق للاقلية الشيعية في السعودية ٠

لقد كان ثقافة امام غلمان الوهابية وليس بندقية، كما وصفته اجهزه سلمان ال سعود والشيخ العريفي ومن نعق ببوقهما، انه ارهابي ٠

سيدي ان يوم السبت الموافق ٣ كانون الثاني من عام ٢٠١٦، كان على موعد معك ليزفك الى جنان ربك الخالدة، وشؤم مستطير على ال الكراهية والغدر، لان اوهامهم تخيل اليهم ان قتل امثالك تدعهم  في انسهم يحبرون، الا سائت ظنونهم التي هي اشبه بقصور زمردية في الهواء، لان دمك الطاهر سوف يلهب عروق الغيارى ويزيدهم ايمانا بوطنهم وشوكتهم وحقوقهم ٠

ياشيخنا ان التعبير هو حق، شرعته السماء وسار عليه العرف البشري ونظر اليه القانون الدولي، وان كلماتك المقاومة تتدحرج ككرة الثلج على صعاليك الارهاب، كهنوت الوهابية، الذين افتوا بسفك دم الطاهر ٠

فالسلام عليك يامن تنمرت، ويوم قتلت ويوم تبعث حيا ٠

حامد حميد البياتي


ارسل لصدیقک تعلیقات
نشاطات

120 التعددية الحزبية وأزمة بناء الدولة في العراق 2003 ـ 2014
العدد السادس شتاء 2014 ربيع 2015
الإحصاءات
زوار اليوم: 1835
جميع الزيارات: 6849310