الحشد الشعبي بالعراق يتوعد بالثأر لسليماني والمهندس.. هل الهدف القوات الأمريكية؟

خلال تظاهرات لمناصري الحشد الشعبي في بغداد بمناسبة الذكرى الثانية لاغتيال قاسم سليماني وأبو مهدي المهندس، جدد قياديون في الحشد مطالباتهم بانسحاب القوات الأجنبية من البلاد.

خلال تظاهرات لمناصري الحشد الشعبي في بغداد بمناسبة الذكرى الثانية لاغتيال قاسم سليماني وأبو مهدي المهندس، جدد قياديون في الحشد مطالباتهم بانسحاب القوات الأجنبية من البلاد.

وفيما أكد رئيس تحالف الفتح هادي العامري أن ثمن دماء سليماني والمهندس سيكون بخروج كامل القوات المحتلة كما سماها من العراق، توعد القيادي في منظمة بدر محمد الجويبراوي بإخراج القوات الامريكية من البلاد بالتوابيت.

فما دلالة هذه التهديدات؟ وكيف ستؤثر على وجود القوات الأمريكية في العراق؟