أكدت عضوة مفوضية حقوق الانسان في العراق فاتن الحلفي، الاحد، ان تسجيل العراق لنحو ٨٢٤٥ حالة طلاق خلال الشهر الماضي في مختلف المحافظات ، باستثناء محافظات إقليم كوردستان ، هو رقم مخيف للغاية ويدق ناقوس الخطر الاجتماعي الذي يهدد العوائل العراقية.

وأوضحت الحلفي  انه “خلال العام الماضي فان حالات الطلاق سجلت ١٠ حالات في كل ساعة بينما ارتفعت خلال الشهر الماضي لتكون ٦٠ حالة طلاق في كل ساعة ” ، موضحة ” هذا الشيء كان متوقعاً وقد حذرنا منه خصوصاً بسبب التبعات الاقتصادية والنفسية لجائحة كورونا” .

وبيّنت الحلفي بأن “زواج القاصرين ومشاكل الاستخدام السيء لمواقع التواصل الاجتماعي سواء من قبل الزوج او الزوجة ايضاً كانت من أهم الأسباب التي أدت الى ارتفاع حالات الطلاق بهذا الشكل الكبير”.

وكانت مصادر قضائية عراقية قد كشفت، في وقت سابق، عن تسجيل 8.245 حالة طلاق وتفريق قضائي خلال شهر واحد في بغداد والمحافظات ، باستثناء محافظات إقليم كوردستان.