إيران تحصل على الأمطار الصناعية باستخدام درون أمريكية

حصلت إيران على الأمطار الصناعية باستخدام درون (طائرة دون طيار) أمريكية من طراز RQ 170.

حصلت إيران على الأمطار الصناعية باستخدام درون (طائرة دون طيار) أمريكية من طراز RQ 170.وقالت وكالة “فارس” الإيرانية، إن القوة الجوفضائية للحرس الثوري الإيراني في 5 مناطق بالبلاد، قامت بتنفيذ “عمليات الاستمطار الصناعي عبر استخدام الطائرات بدون طيار من طراز RQ 170 المتطورة التي غنمتها من أمريكا وأجرت لها هندسة عكسية”.

وأوضحت الوكالة أن الطائرات المستخدمة في عمليات الاستمطار الصناعي أصبحت خيارا ذهبيا لتلقيح السحب، حيث تستقر وحدات الدرون للقوة الجوفضائية في 5 مناطق في البلاد لتنفيذ عمليات الاستمطار الصناعي منذ سنوات، وهي في وسط وشرقي إيران لتمتعها بطاقة كبيرة بهذا المجال.

يشار إلى أن عملية تلقيح السحب تتم عبر تركيب منصات على الطائرات بدون طيار، تطلق بدورها طلقات تحتوي على مواد تلقيح (فيلر)، بحيث تقوم الدرونات بالتحليق داخل السحب الموجودة في المناطق وتجري عملية التخصيب.

ولا تمثل عملية تلقيح السحب حلا لمواجهة الجفاف فحسب بل بامكانها أن تكون عاملا مؤثرا في زيادة الأمطار في المناطق الممطرة، إذ يمكن عبرها تسييل البرد قبل هبوطه على الأرض وإلحاق الضرر بالمزارع.