العامري يلتقي معتمدي المرجعية في كربلاء لهذا السبب

زار رئيس تحالف الفتح الحاج هادي العامري مؤخرا مدينة كربلاء المقدسة لاحتواء أزمة خروج ألوية العتبات المقدسة من الحشد الشعبي.

زار رئيس تحالف الفتح الحاج هادي العامري مؤخرا مدينة كربلاء المقدسة لاحتواء أزمة خروج ألوية العتبات المقدسة من الحشد الشعبي.

وأفاد بذلك موقع “المرصد الخبري العراقي” على موقع التواصل الاجتماعي “الفيسبوك” نقلا عن مصادر وصفها بـ”المطلعة” موضحة، ان العامري التقى خلال زيارته هذه بمعتمدي المرجعية العليا والأنباء تشير إلى وجود استجابة و ترحيب بمبادرة العامري.

وكان الناطق الرسمي للقائد العام للقوات المسلحة قد اعلن الجمعة عدم موافقة القائد العام على البيان المتضمن دمج الوية من الحشد الشعبي به، فيما اشار الى ان الارتباط اداري وعملياتي فقط.

وأوضح المتحدث الرسمي في تصريح له، “ان السيد القائد العام للقوات المسلحة لم يشاور او يوافق على البيان الصادر بتاريخ ٢٩ شعبان المعظم ١٤٤١ المصادف في ٢٣ نيسان ٢٠٢٠ عن ألوية الحشد الشعبي (٤٤، ٢٦، ١١، ٢) الذي تداولته وسائل الاعلام”.

واضاف بأن “عملية ارتباط هذه الفصائل المجاهدة بالقائد العام هو ارتباط اداري وعملياتي فقط، ولا يتناول الكثير من الامور التي ذكرها البيان المذكور”.

وأوضح البيان: “نؤكد مرة اخرى على أهمية الحفاظ على وحدة الحشد وخضوع جميع ألويته للسياقات الانضباطية والعسكرية وأوامر القيادات العليا، شانها شان بقية القوات المسلحة. وهو ما اقتضى العلم والتنويه”.

وكانت قيادة قوات الحشد الشعبي المشكّلة من قبل العتبات المقدسة، والمتمثلة بفرقتَيْ -الإمام علي والعباس القتاليتين – ولوائَيْ – علي الأكبر وأنصار المرجعية – ذات الارقام الإدارية {٢،١١،٢٦،٤٤) أعلنت مساء الخميس أنها انتقلت من هيئة الحشد الشعبي وان ارتباطها سيكون بالقائد العام للقوات المسلحة.

المصدر: العالم