وفاة منتسب في السماوة بعد أن قدم مثالاً في الرجولة

فارق منتسب في شرطة محافظة المثنى الحياة بعد قيامه بإنقاذ المرضىى الذين حاصرتهم النيران في الردهات أثناء حريق في احد طوابق مستشفى السماوة العام.

{بغداد: الفرات نيوز} فارق منتسب في شرطة محافظة المثنى الحياة بعد قيامه بإنقاذ المرضىى الذين حاصرتهم النيران في الردهات أثناء حريق في احد طوابق مستشفى السماوة العام.

وقال اعلام شرطة المثنى في بيان تلقت {الفرات نيوز} نسخة منه، إن “منتسباً في قيادة شرطة محافظة المثنى والمنشآت والمنسوب إلى قسم حماية المنشأت المفوض باسم عبد الامير عبد الصاحب علي الياسري قد توفي عند قيامه بأنقاذ المرضى الذين حاصرتهم النيران في الردهات أثناء احتراق احد طوابق مستشفى السماوة العام”.

واضاف انه “على الرغم ان عملية الإنقاذ ليست من مهام شرطة الحماية الا ان الدافع الانساني قد دفعه للتضحية من أجل إنقاذ المرضى المحاصرين ، وقد كان سبب الوفاة ناجم عن كثافة الدخان الأسود داخل الردهة مما أدى إلى اختناقه ووفاته في الحال”.