الداخلية العراقية تعلق على خطاب المرجعية الدينية

قدم وزير الداخلية العراقي ياسين الياسري، الجمعة، الشكر للمرجعية الدينية على إرشاداتها إلى الأجهزة الأمنية والمتظاهرين

قدم وزير الداخلية العراقي ياسين الياسري، الجمعة، الشكر للمرجعية الدينية على إرشاداتها إلى الأجهزة الأمنية والمتظاهرين، فيما دعا المواطنين لتفويت الفرصة على دعاة العنف والفوضى.

وذكر مكتب الياسري في ان “وزير الداخلية ياسين الياسري وجه الشكر والامتنان الى المرجعية الدينية العليا متمثلة بالسيد السيستاني عما ابداه من توجيهات وارشادات الى الاجهزة الامنية والى المتظاهرين”.

وأشار الياسري بحسب البيان، إلى “ضرورة المحافظة على النظام والامتثال للقوانين والتمسك بسلمية التظاهر والمحافظة على الارواح والممتلكات ونبذ السلوكيات العنيفة”، معبراً عن “تقديره لهذه التوجيهات”.

ودعا وزير الداخلية، المواطنين إلى “التعاون التام مع الاجهزة الامنية وتفويت الفرصة على دعاة العنف والفوضى الذين يندسون خلال التظاهرات للاضرار بالامن والتعدي على المؤسسات والممتلكات العامة والخاصة”.

وكانت المرجعية الدينية العليا قد أشارت في خطبتها اليوم الجمعة، إلى أن القوات الأمنية العراقية قدّمت تضحيات كبيرة من خلال محاربة الإرهاب “الداعشي”، داعية المتظاهرين إلى عدم المساس بالأجهزة الأمنية والتعاون معها.

وتشهد العاصمة بغداد ومحافظات اخرى، منذ يوم الجمعة، 25 تشرين اول/ اكتوبر،تظاهرات تخللها اعمال عنف من قبل بعض المندسين والخارجين عن القانون.