الرئاسة التركية: خاشقجي لا يزال داخل القنصلية السعودية

أعلنت الرئاسة التركية أن الصحفي والكاتب السعودي المشهور، جمال خاشقجي، الأربعاء، 3 تشرين الاول 2018، لا يزال داخل قنصلية السعودية في إسطنبول، بينما جددت المملكة نفيها لأي تورط في اختفاء الإعلامي.

أعلنت الرئاسة التركية أن الصحفي والكاتب السعودي المشهور، جمال خاشقجي، الأربعاء، 3 تشرين الاول 2018، لا يزال داخل قنصلية السعودية في إسطنبول، بينما جددت المملكة نفيها لأي تورط في اختفاء الإعلامي.

وقال المتحدث باسم الرئاسة التركية، إبراهيم قالن، في مؤتمر صحفي عقده الأربعاء، إن وزارة الخارجية والهيئات المعنية الأخرى في تركيا تابع بدقة تطورات قضية خاشقجي، مشيرا إلى أن المعلومات التي تتوفر حاليا لدى الجانب التركي تفيد بأن الصحفي لا يزال داخل القنصلية السعودية في إسطنبول والتي دخل إليها الثلاثاء الماضي.

وذكر قالن، أن مسؤولين أتراك يتواصلون مع نظرائهم في السعودية حول هذا الشأن، فيما أعرب عن أمله في أن يتم حل القضية خلال وقت قريب.

من جانبه، قال مسؤول سعودي رسمي في حديث لوكالة “رويترز” جرى إثر تصريحات قالن، إن “خاشقجي ليس في القنصلية وليس محتجزا من قبل السعودية“. 

من جانبه، أعرب المكتب الإعلامي للأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، عن أمله في أن يتم العثور على خاشقجي بأسرع وقت وأن يكون آمنا.