مفوضية الانتخابات تكشف الأضرار في حريق مخزنها

كشفت مفوضية الانتخابات، عن حجم الأضرار للحريق الذي لحق في مخزنها لصناديق الاقتراع الذي شهده عصر اليوم الأحد في جانب الرصافة شرقي العاصمة بغداد.

كشفت مفوضية الانتخابات، عن حجم الأضرار للحريق الذي لحق في مخزنها لصناديق الاقتراع الذي شهده عصر اليوم الأحد في جانب الرصافة شرقي العاصمة بغداد.

وقال رئيس الإدارة الانتخابية في المفوضية رياض البدران في تصريح صحفي ان “الحريق المؤسف ألتهم أغلب الأجهزة الخاصة بتسريع النتائج والبايومتري اي ألتهمت فقط الاجهزة الالكترونية اما صناديق وأوراق الاقتراع فقد تمت المحافظة عليها بجهود وزارة الداخلية والدفاع المدني”.
وأضاف “نطمأن الجميع ان الامر تحت السيطرة وصناديق وأوراق الاقتراع موجودة ومحفوظة والمخزن الأول الذي طاله الحريق فقد تم إخلاء الصناديق منه وباقي المخازن مؤمنة والعملية تحت السيطرة”.
وحذر البدران من “محاولة البعض النيل من العملية الانتخابية”.
وكانت مخازن مفوضية الانتخابات في جانب الرصافة تعرضت، اليوم الاحد، لحريق ضخم فيما أعلن المتحدث باسم وزارة الداخلية، اللواء سعد معن، أن المخازن التي تحتوي على صناديق الاقتراع لم تتعرض للاحتراق، مشيراً إلى أن ” التحقيق جاري وننتظر الخبراء ليعلمونا أسباب الحريق”.
وأكد وزير الداخلية، قاسم الأعرجي، سلامة صناديق الإقتراع وان “أجهزة التحقق أحترقت في الحادث ولكن هناك نسخ منها”.
وأكدت قيادة عمليات بغداد ان الحريق لم يصل إلى أي صندوق اقتراع ووصل لأجهزة العد وتسريع النتائج فقط” مشيرة الى ان “مسؤولية القوات الامنية تقتصر على حماية السور الخارجي فقط لمراكز الخزن للمفوضية وليس لها اي عمل داخل المخازن التي هي من اختصاص المفوضية