الصحة تكشف حقيقة انتشار مرض انفلاونزا الطيور بعدة محافظات وتوجه رسالة للمواطنين

كشفت وزارة الصحة، اليوم الاثنين، عن حقيقة إصابة المواطنين في المحافظات العراقية بفايروس “انفلاونزا الطيور”.

كشفت وزارة الصحة، اليوم الاثنين، عن حقيقة إصابة المواطنين في المحافظات العراقية بفايروس “انفلاونزا الطيور”.

وأكد مدير مركز السيطرة على الامراض الانتقالية في الوزارة، صباح مهدي في مقابلة متلفزة تابعتها (بغداد اليوم)، انه “لم يتم تسجيل أي إصابة بشرية بمرض انفلاونزا الطيور في العراق بالفترة الحالية”، مبينا ان “اخر اصابة بشرية بهذا المرض تم تسجيلها بالعراق كانت في عام 2006 ولم تسجل أي إصابة بشرية بعدها”.

وأوضح مهدي، ان “الاصابات التي تم تسجيلها بهذا الفايروس لم تكن اصابات بشرية بل في الدواجن وحقول انتاج البيض في مناطق ديالى وبابل وشمال بغداد في منطقة التاجي”، مشيراً الى ان “الدائرة البيطرية في وزارة الزراعة قامت باحتواء المرض والسيطرة علية والحد من انتشاره خارج الرقعة الجغرافية المصابة بهذا المرض”.

وأضاف ان “وزارة الصحة بعد التنسيق مع دائرة البيطرة وضعت كافة العمال العاملين بحقول الدواجن في المناطق المصابة بالفايروس وفحصهم بفحوصات دورية ولمدة سبعة أيام”، موضحاً انه “لم يتم تسجيل أي إصابة او حالة مرضية بهذا الفايروس”.

ودعا المسؤول في وزارة الصحة، المواطنين، الى “مراجعة المؤسسات الصحية في حال الإصابة بأعراض مشابه لإعراض هذا الفايروس مثل (ارتفاع درجة الحرارة مع السعال وحرقة البلعوم) لاتخاذ العلاجات السريعة والفعال، كما يجب الابتعاد عن المناطق المزدحمة، بالإضافة الى اتباع العادات التنفسية الصحيحة كاستخدام المناديل الورقية ورميها في الأماكن المخصصة لها”.